القائمة الرئيسية

الصفحات

قصة عجيبة في قضاء حوائج الناس لذة لايعرفها إلا من جربها !





- قصة عجيبة -
في قضاء حوائج الناس لذة لايعرفها إلا من جربها !


قصة عجيبة وفيها ذكاء وحكمة لكل فاعل خير من الناس ، ولكل من يريد أن يتصدق على الفقراء .. وفيها عبرة لمن يفعل الخير ويتصدق.. العبرة من القصة في نهايتها تابعها للآخر..


في يوم من الأيام كان في رجل ، وهذا الرجل فاعل خير لأي حدا بشوفه وكان دائماً يتصدق على الفقراء ، والمساكين والمحتاجين ومع ان حالته المداية ليست كافية لهذا الحد ، لكن مع هذا كان لا يتوقف عن فعل الخير والتصدق على الناس..


وكان هذا الرجل عنده محل تجاري بسيط لبيع المواد الغذائية والخضرة والفواكه وكان كلما يأتي له شخص يبيعه بسعر عادي لا يزيد عليه ولا يقلل له ، شي انو يربح من هذا المحل لمعيشته اليومية..


وفي إحدى الأيام كانت يأتي له رجل يسأله عن الأسعار :
- فيجيبه صاحب المحل ، البائع بالسعر العادي لأي شيء لا اكثر ولا أقل 


= فيسمع الرجل ، يهز رأسه ويذهب على الفور إلى منزله..
تعجب صاحب المحل من فعل هذا الرجل !! ، وقال في نفسه ربما كانت أسعاري غالية بعض الشيء ، ولم يأخذ بالأمر شيئاً..


وفي اليوم التالي: أتى نفس الرجل إلى صاحب المحل وسأله أيضاً عن بعض الأسعار..
- فأجابه البائع بنفس السعر ، فهز رأسه وذهب إيضاً ولم يقل شيئاً لصاحب المحل !!


تعجب الرجل من فعله وقال لنفسه ما قصة هذا الرجل وفكر قليلاً..
- ثم ذهب على الفور وراء الرجل حتى وصل منزله وإذا بحال هذا الرجل !!
فكان منزله بسيط وصغير وبابه مُكسر..


فذهب الرجل إليه وسأله عن حاله..
فقال له البائع استطيع انا اساعدك واقدم لك بعض المال إذا اردت ، فقال له الرجل لا لست بحاجة ، فالله يرزق من يشاء ولا اطلب إلا من الله..


هنا الرجل تعجب منه ، وعجز عن تقديم له المساعدة لكنه يرفض ، وفجأة فكر الرجل في خطة ذكية كي لايعلم الرجل انه يساعده ، وبذلك يسعد ابنائه ويعتمد على نفسه !!


فذهب البائع إلى متجره وبدأ يفكر كيف له أن يساعده..
وبعد عدة أيام أتى رجل إلى البأئع فسأله : كم سعر البرتقال ؟ فقال له البائع بـ ٤٠٠ ليرة فقال له والتفاح بكم ؟ فقال له البائع بـ ٥٠٠ ليرة فبدأ يشتري الرجل


وبينما يشتري هذا الرجل دخل الرجل الفقير إلى البائع وسأله عن سعر التفاح والبرتقال فقال له الرجل التفاح بـ ١٠٠ ليرة والبرتقال بـ ٥٠ ليرة هنا فرح الرجل كثيراً واشترى بعض منها وذهب..


هنا الرجل غضب من فعلة البائع وقال له مابك يارجل ؟؟
تبيعني بسعر وذاك الرجل بسعر وانا واقف أمامك لم اخرج حتى !!


فقال له البائع إعذرني يا اخي لكن ولله هذا هو سعر لدي هو سعر واحد ، لكن هذا الرجل فقير ولديه اولاد ولايملك من المال إلا قليلاً ، وكلما اردت ان اساعده لا يقبل ، ففكرت في ان اخفض له بعض الأسعار كي لايشعر اني اساعده..


وفي اليوم الذي يأتي إلي هذا الرجل ويشتري مني ، يتبارك بيعي ، وتزداد ارباحي أضعافاً مضاعفة ، ويرزقني الله من حيث لا أحتسب ويأتيني زبائن من كل مكان..


هنا تأثر الرجل من الموقف هذا ، وقال للبائع لاتؤاخذني لأني أسئت الضن فيك فقبل رأسه وذهب وعيناه تدمع من فعله..
هل اعجبك الموضوع :
author-img
الصفحة الرسمية لكتابات نهتم بنشر افضل التصاميم والكتابات والكتابات الدينية او الحب او العادية والاقتباسات والخواطر و العبارات

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق